أعلان الهيدر

الخميس، 26 ديسمبر 2019

الرئيسية صعود أسعار الذهب

صعود أسعار الذهب


ارتفعت أسعار الذهب إلى أعلى مستوى في نحو شهرين يوم الخميس مع استمرار الضبابية بشأن توقيع اتفاق ’المرحلة واحد‘ التجاري بين الصين والولايات المتحدة مما عزز الطلب على المعدن الذي يُعتبر من أصول الملاذات الآمنة.
سبائك من الذهب في ألمانيا بصورة من أرشيف رويترز.
وبحلول الساعة 1046 بتوقيت جرينتش، ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.4 بالمئة إلى 1504.08 دولار للأوقية (الأونصة). وبلغت الأسعار أعلى مستوياتها منذ الخامس من نوفمبر تشرين الثاني عند 1505.32 دولار للأوقية في وقت سابق من الجلسة.
وصعدت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.3 بالمئة إلى 1509.20 دولار للأوقية.
وذكرت وزارة التجارة الصينية يوم الخميس أن بكين وواشنطن لا تزالان تمضيان قدما لاستكمال الإجراءات الضرورية لكنهما على اتصال وثيق لتوقيع الاتفاق.
وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء إنه سيكون هناك حفل توقيع مع الرئيس الصيني شي جين بينغ للمرحلة الأولى من الاتفاق.
وربح الذهب نحو 17 بالمئة منذ بداية العام ويتجه صوب تسجيل أفضل أداء سنوي منذ 2010، بفضل النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين المستمر منذ فترة طويلة وتأثيره على الاقتصاد العالمي.
واستمرت المخاوف بشأن النمو إذ أظهرت بيانات يوم الاثنين أن الطلبيات الجديدة للسلع الرأسمالية المُصنعة في الولايات المتحدة ارتفعت بالكاد في نوفمبر تشرين الثاني فيما انخفضت الشحنات، مما يشير إلى أن استثمارات الشركات ستظل تضغط على الأرجح على الاقتصاد في الربع الأخير من العام.
وتحظى المؤشرات الاقتصادية من الولايات المتحدة بمتابعة وثيقة لاستقاء مؤشرات بشأن المسار النقدي للبنك المركزي الأمريكي في المستقبل. والذهب شديد التأثر بارتفاع أسعار الفائدة التي تزيد تكلفة الفرصة البديلة لحائزي المعدن الذي لا يدر عائدا.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة 0.8 بالمئة إلى 17.93 دولار للأوقية، بعد أن بلغت أعلى مستوياتها منذ الخامس من نوفمبر تشرين الثاني في وقت سابق من الجلسة عند 18.01 دولار.
وزاد البلاتين بنحو واحد بالمئة إلى 948.25 دولار، بعد أن لامس أعلى مستوياته منذ الرابع من نوفمبر تشرين الثاني في وقت سابق من الجلسة عند 954.03 دولار للأوقية، بينما صعد البلاديوم 0.3 بالمئة إلى 1889.39 دولار للأوقية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.